مظاهرة في العاصمة الجزائرية ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة والشرطة تتصدى بالغاز المسيل للدموع

أفاد مراسل RT بأن الشرطة الجزائرية كثفت استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرة في العاصمة الجزائر احتجاجا على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

وذكر أن الشرطة عززت تواجدها وسط العاصمة بالتزامن مع توافد مئات المتظاهرين للتعبير عن رفضهم للولاية الخامسة والمطالبة بالعدول عن ترشح بوتفليقة لـ”العهدة الخامسة”.

كذلك اعتقلت الشرطة عددا من المشاركين في المظاهرة الناشطين في حركة “مواطنة”.

وقد انتشرت قوات الأمن، منذ صباح اليوم الأحد، في أغلب الأحياء الرئيسية للعاصمة، تحسبا لمظاهرة “المواطنة” المنتظرة، التي دعت إليها حركة “مواطنة”.

وشهدت أغلب المدن الجزائرية يوم الجمعة الماضي، تظاهرات رافضة لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

المصدر :RT